بايرن ميونيخ

هل يعزز بايرن ميونيخ صفوفه من البوندسليجا فقط؟

Post_1496612327_1622.jpg
بايرن ميونيخ

يسعى نادي بايرن ميونيخ الألماني لتدعيم صفوفه بصفقات قوية، خاصة بعد موسمه المخيب والذي خسر فيه بطولتي دوري أبطال أوروبا وكأس ألمانيا، إذ اكتفى فقط بالحفاظ على لقب البوندسليجا للمرة الخامسة على التوالي.

وارتبط بايرن ميونيخ بالتعاقد مع عديد النجوم أبرزهم ماركو فيراتي (باريس سان جيرمان) وألكسيس سانشيز (أرسنال) وكايل والكر (توتنهام) وبدرجة أقل أنطوان جريزمان (أتلتيكو مدريد)، إلا أن التكلفة الباهظة لهؤلاء النجوم تعاكس سياسة بايرن في الإنفاق.


ولا تحبذ إدارة النادي البافاري الصرف ببذخ على النجوم، حيث أن أغلى صفقة عقدها بايرن ميونيخ في تاريخه لم تتجاوز الـ40 مليون يورو، وهي التعاقد مع الإسباني خافي مارتينيز في صيف 2012.

وقد يلجأ بايرن ميونيخ إلى نجوم الدوري الألماني للتخلص من مشكلة الأسعار المرتفعة لنجوم فرق الدوريات الأوروبية الأخرى، خاصة وأن أولي هونيس رئيس النادي البافاري يحبذ التعاقد مع اللاعبين الألمان، وظهر ذلك من خلال التعاقد مع الثنائي نيكلاس سولي وسبستيان رودي، نجمي هوفنهايم.

ويحتاج بايرن ميونيخ إلى تعزيز 4 مراكز على الأكثر في خطته، وذلك بعد اعتزال فيليب لام وتشابي ألونسو، والرحيل المحتمل لدوجلاس كوستا إضافة إلى الحاجة لمهاجم آخر يدعم روبرت ليفاندوفسكي، الذي يقود خط هجوم الفريق دون بديل كفء.

ويرصد موقع "" أبرز نجوم البوندسليجا القادرين على سد احتياجات العملاق البافاري، في التقرير الآتي..

الظهير الأيمن

أعلن نادي بايرن ميونيخ سواء عن طريق إدارته أو مدربه كارلو أنشيلوني، أنه سيعتمد على جوشوا كيميتش، في مركز الظهير الأيمن في الموسم المقبل، ورغم تلك التصريحات إلا أن التقارير أشارت إلى رغبة المدرب الإيطالي في تعزيز هذا المركز.

ويعد بينجامين هينريش (20 عامًا)، ظهير أيمن باير ليفركوزن خيارًا مناسبًا لتدعيم الجهة اليمنى، إلا أن تجديد عقده الشهر الماضي إلى 2022 قد يصعب من إتمام الصفقة.

خط الوسط

كان بايرن قريبًا بالفعل من التعاقد مع ليون جوريتسكا، نجم شالكه والذي ينتهي عقده مع الأزرق الملكي في صيف 2018، إلا أن تمسك إدارة ناديه بخدماته قد يؤجل انتقاله للفريق البافاري إلى الصيف المقبل مجانًا.

وحال لم ينجح بايرن في ضم جوريتسكا هذا الصيف، فإن التعاقد مع نابي كيتا، نجم لايبزيج قد يكون مثاليًا لتعويض اعتزال تشابي ألونسو، وفي هذه الحالة سيواجه العملاق البافاري مواجهة شرسة مع ليفربول على صاحب الـ22 عامًا.

كيتا قد يكلف خزائن بايرن ميونيخ أكثر من 40 مليون يورو، إلا أن سعره سيكون أقل كثيرًا مقارنة بماركو فيراتي الذي قد يصل ثمنه إلى 80 مليون يورو.

الجناح

ارتبط بايرن بقوة بالتعاقد مع أليكسيس سانشيز، نجم أرسنال الإنجليزي لتعزيز هذا المركز، ولكن في حال فشل النادي الألماني في إتمام هذه الصفقة، فأمامه لاعبين لتعزيز هذا المركز من الدوري الألماني.

الأول هو سيرجي نابري (21 عامًا)، جناح فيردر بريمن والذي قدم موسمًا رائعًا مع الأبيض والأخضر، فالتعاقد معه قد يكلف بايرن 10 ملايين يورو فقط على الأكثر.

والثاني هو إيميل فورسبيرج (25 عامًا)، نجم لايبزيج والذي تقدر قيمته السوقية وفقًا لموقع ترانسفير ماركت بـ14.5 مليون يورو.

الهجوم

لا يملك بايرن ميونيخ في قائمته رأس حربة صريح سوى روبيرت ليفاندوفسكي، وقد عانى الفريق الأمرين في غيابه للإصابة أمام ريال مدريد في ذهاب ربع نهائي دوري أبطال أوروبا.

ومن المتوقع أن يعزز بايرن ميونيخ هجومه بلاعب واحد حتى لا يواجه موقفًا مشابهًا في المستقبل، وسيكون ساندرو فاجنر، مهاجم هوفنهايم (29 عامًا) مناسبًا لذلك.

وسبق وأن أعلن فاجنر رغبته في العودة إلى صفوف بايرن ميونيخ، فهو من ناشئي النادي البافاري، وقال في تصريحات سابقة: بايرن ميونيخ بيتي وسيظل كذلك، أستطيع أن أتخيل العودة إلى هناك في وقت ما، ولكني لا أعلم إن كنت سأعود كلاعب أو في وظيفة أخرى".

أيضًا التعاقد مع أنتوني موديست (28 عامًا) هداف كولن، قد يكون خير تدعيم لهجوم النادي البافاري فالمهاجم الفرنسي الذي تقدر قيمته 16.5 مليون يورو، سجل هذا الموسم 27 هدفًا وصنع 3 آخرين.

     

       

المانيا

بايرن ميونيخ