روما

روما ونابولي في صراع الوصافة.. ويوفنتوس يصطدم بعناد سامبدوريا

Post_1490040075_2091.jpg
روما يسعى للتمسك بالوصافة

رغم أن فرصة لحاقهما بالمتصدر يوفنتوس خلال المراحل العشر المتبقية من بطولة الدوري الإيطالي لكرة القدم باتت شبه مستحيلة، إلا أنه يتعين على روما ونابولي مواصلة القتال لضمان الحصول على مقعد ببطولة دوري أبطال أوروبا في الموسم الجديد.

ويلتقي روما، الذي يحتل المركز الثاني في ترتيب المسابقة المؤهل مباشرة لمرحلة المجموعات لدوري الأبطال، مع ضيفه ساسولو بعد غد الأحد، فيما يخرج نابولي، صاحب المركز الثالث برصيد 60 نقطة، لملاقاة مضيفه إمبولي (المتعثر) في نفس اليوم.


وصرح ماوريتسيو ساري مدرب نابولي "مازال يفصلنا نقطتين فقط عن روما، لكننا سوف نقاتل لأننا نريد الحصول على المركز الثاني والتأهل مباشرة لدوري الأبطال في الموسم المقبل".

وودع نابولي النسخة الحالية لدوري الأبطال، بعدما خرج من دور الـ16 للمسابقة القارية إثر خسارته 2 / 6 أمام ريال مدريد الإسباني (حامل اللقب) في مجموع مباراتي الذهاب والعودة، لكنه سرعان ما تجاوز أحزانه عقب فوزه 3 / صفر على ضيفه كروتوني في المرحلة الماضية للبطولة المحلية.

Post_1490040076_2191.jpg

وصرح ماريك هامسيك قائد نابولي "إنني فخور حقا بمشجعينا الذين يقدمون لنا دفعة معنوية دائما".

وأضاف هامسيك "ينبغي علينا مواصلة السير على هذا النهج لأننا سنخوض مواجهة صعبة أمام إمبولي".

ويسعى روما، الذي انتقل للعب في بطولة الدوري الأوروبي هذا الموسم عقب خسارته في الدور الفاصل المؤهل لمرحلة المجموعات بدوري الأبطال في شهر آب/أغسطس الماضي، للمحافظة على المركز الثاني ببطولة الدوري، وعدم التراجع للمركز الثالث الذي حصل عليه في الموسم الماضي.

واستعاد روما بعضا من اتزانه المفقود عقب فوزه 3 / صفر على مضيفه باليرمو في المرحلة الماضية، ليضع حدا لسلسلة هزائمه التي استمرت خلال مبارياته الثلاث السابقة في مختلف المسابقات.

وكان روما قد خسر 1 / 2 أمام مضيفه نابولي بالدوري، قبل أن يخسر مجددا صفر / 2 أمام جاره اللدود لاتسيو في ذهاب الدور قبل النهائي لكأس إيطاليا، فيما خسر 2 / 4 أمام مضيفه ليون الفرنسي في ذهاب دور الـ16 للدوري الأوروبي، قبل أن يودع البطولة.

Post_1490040077_2880.jpg

وقال البوسني إيدين دجيكو مهاجم روما، الذي سجل هدفه رقم 20 في البطولة هذا الموسم في مرمى باليرمو "إنه ليس الموسم الأفضل بالنسبة لي، ولكن مازال أمامنا شهرين على انتهاء المسابقة".

وأوضح دزيكو "أعتقد أن بإمكاني التحسن خلال الفترة القادمة، وهو ما ينطبق على الفريق بأكمله أيضا، نحن جميعا بحاجة لبذل المزيد من الجهد، ثم سنرى ما سيحدث".

ويحل يوفنتوس ضيفا على العنيد سامبدوريا بعد غد أيضا، حيث يتطلع الفريق الملقب بـ(السيدة العجوز) لتعزيز صدارته للبطولة، والاقتراب خطوة أخرى من الاحتفاظ باللقب للموسم السادس على التوالي.

ويخوض يوفنتوس، الذي يتربع على الصدارة برصيد 70 نقطة بفارق ثماني نقاط أمام روما، المباراة بمعنويات مرتفعة، عقب تأهله لدور الثمانية لدوري الأبطال بعد اجتيازه عقبة بورتو البرتغالي في دور الـ16 يوم الثلاثاء الماضي.

ويلتقي لاتسيو، صاحب المركز الرابع بفارق أربع نقاط خلف نابولي، مع مضيفه كالياري بعد غد، فيما يواجه إنتر، الذي يتأخر عن لاتسيو بفارق نقطتين، مضيفه تورينو غدا السبت.

ويستضيف ميلان فريق جنوه غدا أيضا، فيما يلتقي أتالانتا مع ضيفه بيسكارا، وبولونيا مع كييفو، وكروتوني مع فيورنتينا، وأودينيزي مع باليرمو بعد غد.

إيطاليا

روما